أخبار

مداخلة الرئيس المصري الهامة في الجلسة الختامية لقمة ميثاق التمويل العالمي في باريس

أوجز الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، في مداخلة هامة، الهدف من حضور القمة وبحديث دبلوماسي سياسي لبق، بدرجة عالية من الرقي استطاع التطرق لعدة نقاط محورية تدعم الهدف وهو خدمة المصالح المصرية الإفريقية، وظهر خلال المداخلة اهتمام الحضور من القادة والرؤساء وقد ثمن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، مداخلة الرئيس السيسي ولوحظ قيامه بتدوين أبرز النقاط التي تحدث عنها الرئيس المصري.

مداخلة الرئيس المصري الهامة في الجلسة الختامية لقمة ميثاق التمويل العالمي في باريس
وأعلن الرئيس السيسي أن مصر، خلال مؤتمر المناخ الذي عقد في شرم الشيخ كوب 27، تم إطلاق برنامج ومنصة “نوفي“. وحظيت مصر بتمويل من البنك الأوروبي للإعادة الإنشاء والتنمية (EBRD) وكلاً من ألمانيا والولايات المتحدة والدنمارك للوصول إلى 10 جيجاوات، مما سيمكنها بحلول عام 2030 من امتلاك 42 بالمائة من مزيج الطاقة.
وأعرب الرئيس السيسي، في مداخلته خلال الجلسة الختامية لقمة ميثاق التمويل العالمي في باريس، عن امتنانه للمستشار الألماني أولاف شولتس على دعم بلاده لمصر أثناء تنفيذها لأكبر مشروع قطار كهربائي، وذلك في إطار التنمية المستدامة والتصدي لتغيرات المناخ عبر استخدام أنظمة النقل الحديثة الصديقة للبيئة، مشيرًا إلى أنه تم توفير الدعم من ألمانيا وتمويل مخاطر الائتمان لهذا القرض الضخم للمشروع.
وأوضح الرئيس المصري أن التعاون والشراكة يتنقل بين الدول النامية والدول المتقدمة التي تسعى للنمو والتطور، قائلاً: التحدي والخطر واضح للجميع، فقد شاهدنا جميعاً أخطار جائحة كورونا وكيف تحرك العالم لمواجهتها، وكذلك التهديدات المترتبة على الأزمة الروسية الأوكرانية والإجراءات التي تم تنفيذها بفعالية وقرار.
وقد وجه الرئيس السيسي رسالة إلى القادة المشاركين في القمة، مؤكداً أن: الريادة مسئولية.. وعندما تكون الدول متقدمة وغنية وتمتلك التكنولوجيا والمعرفة، فإنه يتوجب عليها المسؤولية تجاه الآخرين الذين لا يمتلكون هذه التقنية، وهذه مسئولية أخلاقية وربما سياسية.
وأشار الرئيس السيسي أنه خلال فترة رئاسته للاتحاد الإفريقي، تم تخصيص 100 مليار دولار لأفريقيا في قمة المناخ 2015، موضحاً: في هذا الوقت، قدمت اقتراحاً كرئيس للاتحاد الإفريقي أن كل دولة تساهم في جزء من المبلغ المخصص، ينبغي أن تدخل شركاتها وتقوم بمشروعات لخدمة البنية التحتية القارية بنسبة مخصصة لها.
وقد انتقد الرئيس السيسي الوعود الوهمية التي يعقدها بعض القادة في الدول النامية للشعوب أثناء الانتخابات في ظل التحديات العالمية الراهنة، مشدداً على أهمية العمل والصبر لتحقيق كل التطلعات في الدول النامية، بما في ذلك مصر.
وشدد الرئيس السيسي على أهمية ضخ 100 مليار دولار من الأموال المخصصة من الدول المتقدمة لأفريقيا في هذا الوقت، والتي ستساهم بشكل كبير في تحسين البنية التحتية الأفريقية.
وأشار إلى أن 27 ألف شخص قد فقدوا حياتهم بسبب الهجرة غير الشرعية على مدار السنوات الماضية من بعض الدول الأفريقية، بسبب فقدانهم الأمل في تحقيق آمالهم المستقبلية، وأكد أن مصر نجحت في احتواء واستضافة حوالي 9 ملايين ضيف من دول أخرى.
وفي ختام كلمته، أشاد الرئيس السيسي بالجهود والمساهمات والخطوات التي يقودها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون نحو تحقيق التنمية في الدول النامية.

المنشورات ذات الصلة

قمة في أبوظبي Abu Dhabi تجمع قادة الإمارات والبحرين ومصر لبحث التعاون المشترك وقضايا المنطقة

Admin

صفقات واتفاقيات اتفاقية بمليار دولار بين مصر Egypt Eni وإيني الإيطالية

Admin

النجمة star شريهان تعود بعمل فني متكامل لتضيء سماء المسرح الاستعراضي

Admin